علاج حبوب البشرة وقت الدورة الشهرية طريقة الاهتمام بالبشره اثناء الدوره الشهريه

http://setatwebanat.blogspot.com/

الدورة الشهرية والبشرة , حبوب البشرة قبل الدورة الشهرية , تأثير الدورة الشهرية على البشرة , افرازات قبل الدورة الشهرية , اعراض قبل الدورة الشهرية 
البشرة ما قبل الدورة الشهرية
تتعدد الأسباب التي يمكنها أن تضر بالبشرة اثناء الدورة الشهرية لذلك يجب عليك زيادة الاهتمام ببشرتك حيث تفقد البشرة توازنها في هذه المرحلة بسبب هرمون البروجسترون والذي يزداد في النصف الثاني من دورة الحيض حيث ترتفع درجة حرارة الجسم و تتجدد طبقة دهنية في البشرة لذلك يتضاعف عمل الغدد الدهنية مما يزيد الافرازات الدهنية ويزداد ثقل الشعر الزائد بالجسم
وهذه الافرازات تسهل عمل البكتيريا وتكاثرها في الجلد فتظهر البثور وكذلك يبدو الوجه اكثر شحوبا. لذلك فان الوقت الانسب للعناية بالبشرة يكون خلال الاسبوع الأخير ما قبل بدء الحيض .اذ يجب ترطيب البشرة باستمرار بواسطة مستحضر غير دهني واستعمال غسول قوي يمنح الاشراق للوجه .

كيفية علاج الحبوب والبثور التى تظهر بالوجه وقت الدورة
هناك بعض الأمور التي يمكنكِ اتباعها للتخفيف من شدة البثور وتفاقمها. ورغم أن البثور التي تظهر في فترة الطمث تنشأ عن تأثير داخلي بعيداً عن مسألة النظافة العامة إلا أن المرأة لا تزال بحاجة إلى عناية خاصة ببشرتها أثناء الدورة الشهرية حتى لا يزداد الأمر سوءاً.

علاج حب الشباب وقت الدورة الشهرية
للحد من ظهور البثور خلال الدورة الشهرية قد تحتاجين للقيام بالتدخل هرمونياً للتحكم في مستوى الهرمونات في الجسم. يمكنكِ في هذه الحالة طلب المساعدة والاستشارة من الطبيب. وتشمل خيارات العلاج مايلي:

يظهر حب الشباب عند الكثير من السيدات بالتزامن مع حلول الدورة الشهرية

حبوب منع الحمل :

قد تساعد حبوب منع الحمل النساء ممن ترى وجود صلة واضحة بين حب الشباب والدورة الشهرية. فأي عامل يزيد من مستويات هرمون الأستروجين سوف يقلل بالتالي من آثار هرمون التستوستيرون في المرأة. وتعمل حبوب منع الحمل على زيادة بروتين يسمى الغلوبيولين الرابط بالهرمون الجنسي sex-hormone binding globulin (SHBG) في الدم الذي يعمل بدوره كالاسفنج في امتصاص التستوستيرون الحر في مجرى الدم، وهذا يعني التقليل من نسبة التستوستيرون المتاحة لتكوين حب الشباب.

كما تعمل حبوب منع الحمل على تثبيط سرعة انتاج الدهون.وقد أثبتت بعض الحبوب فاعليتها في علاج حب الشباب من ضمنها Ortho Tri-Cyclen و Estrosten و Yaz.

إذا هممت باستخدام حبوب منع الحمل بهدف السيطرة على حب الشباب فعليك التحلي بالصبر. حيث تلاحظ بعض السيدات في بداية العلاج زيادة البثور خلال الثلاثة أو الأربعة الأشهر الأولى من العلاج كاستجابة طبيعية للتغيرات الهرمونية في أجسامهن. لا داعي للقلق فسرعان ما تهدأ تلك البثور وتختفي أعراضها إذا ما بدأ الجسم بالتكيف مع العلاج.

حبوب Spironolactone
قد يطلب الطبيب إضافة دواء آخر اسمه سبيرونولاكتون spironolactone للتقليل من مستويات هرمون التستوستيرون إذا لم تجد حبوب منع الحمل وحدها نفعاً في علاج حب الشباب. ويعمل هذا الدواء على الحد من نسبة الدهون الناتجة عن هرمون التستوستيرون في الجلد. وتتضمن الآثار الجانبية للدواء ألماً في الثديين وحساسيتهما وعدم انتظام الدورة الشهرية والشعور بالصداع والتعب.

بالنسبة لمن تعاني من البدانة :
إن كل ما يعمل على تقليل نسبة بروتين الغلوبيولين الرابط بالهرمون الجنسي SHBG سيؤدي حتماً إلى زيادة حب الشباب. وتعد البدانة من العوامل الرئيسية التي تقلل من هذا البروتين وبالتالي تزيد من هرمون التستوستيرون. لذا فإن اتباع نظام غذائي صحي والحفاظ على وزن مثالي سيساعدك في السيطرة على ظهور البثور عند اقتراب موعد الطمث.

بالإضافة إلى ذلك يمكنك محاولة العلاجات غير الهرمونية التالية:

تنظيف البشرة جيداً والعناية المستمرة بالجلد، لأن تعرض الوجه للبكتيريا أيا كان نوعها سيزيد من سوء البثور المرافقة للدورة الشهرية.

كذلك الطبيب سوف يساعدك بالتخفيف من البثور المرافقة للدورة الشهرية بوصف أحد الأدوية التالية:

- الكريمات الموضعية مثل كريمات مشتقة من فيتامين A والمضادات الحيوية وكريم البنزيل بروكسيد .

- وإعطاء جرعات منخفضة من المضادات الحيوية مثل المضاد الحيوي التتراسيكلين tetracycline، أو Doxocyclin أو Minocyclin . وابدأي بتناولها قبل الحيض بعدة أيام.

- وفي الحالات التي لاتستجيب للعلاجات السابقة أو الحالات الصعبة من حب الشباب ذات الأكياس الدهنية يمكن ستخدام دواء الرواكتان.وإلى جانب الأدوية الفموية والموضعية يمكن لطبيب الجلدية أخيراً التخفيف من البثور المرافقة للدورة الشهرية بإجراء بعض العلاجات الأخرى في العيادة، مثل حقن الكورتيزون والتقشير الكيميائي

كمان من المهم اثناء الدورة الشهرية الاهتمام بالنوم ورائحة الجسم
تبدأ عملية ترميم البشرة أثناء النوم، بينما يعمل الحرمان من النوم في المقابل على وضع المزيد من التوتر على الجسم، ما يسبب إفراز المزيد من هرموني الأدرينالين والكورتيزول، اللذين يحفزان ظهور حب الشباب ومشكلات البشرة الأخرى، بحسب البروفيسورة المخبرية في علم أمراض الجلد في جامعة كولورادو بربارا آر. ريد، كما وجدت أبحاث صينية أن النوم غير الكافي يرتبط بعوامل خطرة خاصة بحب الشباب بين المراهقين، ما يعني الحرص على حصول الجسم على سبع الى ثماني ساعات من النوم المريح يومياً لحماية البشرة.
لأى سؤال او معلومة عايزة تعرفيها بخصوص الموضوع اتركى سؤالك فى تعليق واحنا هيسعدنا الاجابة عليكى بأقصى سرعة عالم ستات وبنات

0 التعليقات:

إرسال تعليق